الخميس، 15 مارس، 2012

لقد و صل السيل الزبا

في منطقة سوس فيها الكثير مما سيثير مثل ما وقع في الريف الا ان الاختلاف ان السوسيون من ال سيدنا ايوب الصبور أو انهم جبناء .
نزع الملكية ظلما .
بوغابة يسطو على أملاك الناس .
عدم اكترات المنتخبون بمشاكل الناس و لا يدافعون عنهم أمام مسنغلي مكانتهم الوظفية .
الهجوم على املاك الناس و جعلها ممرات لقنوات المياه onep رغم و جود طرق لتمرير القواديس .
نزع و اقتلاع الاشجار و خصوصا الصبار دون أدنى سببا من طرف الجرفات الا تحقيرا و اهانة للانسان القروي { البوجادي البودراري } .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق